افتتاح أشغال الندوة الوطنية للمؤسسات العمومية ذات الطابع العلمي والتكنولوجي

0 12


أشرف وزير التعليم العالي والبحث عبد الباقي بن زيان هذا السبت، بقاعة المحاضرات بمقر الوزارة، على افتتاح أشغال الندوة الوطنية للمؤسسات العمومية ذات الطابع العلمي والتكنولوجي، بواسطة تقنية التحاضر عن بعد بالنسبة للمؤسسات البحثية في الشرق والغرب، والتي تحضرها لأول مرة مؤسسات بحثية من مختلف القطاعات.

وقال الوزير خلال كلمة ألقاها بهذه المناسبة:« إن هذا اللقاء يندرج في إطار المسعى الجديد الذي باشره القطاع، منذ شهر جويلية، والهادف إلى تطوير منظومة التكوين العالي والبحث العلمي والنهوض بها في إطار مخطط، ووفق الرؤية التي رسمها برنامج عمل القطاع على المدى المتوسط والبعيد”.

كما اضاف بن زيان “انه سيتم إصلاح التعليم العالي من خلال مراجعة النصوص القانونية والتنظيمية، وتحسين نوعية التكوين والبحث، وعصرنة الخدمة العمومية للمرفق العمومي للتكوين والبحث، وتعزيز انفتاح مؤسسات البحث على محيطها الاقتصادي والاجتماعي والدولي، ووضع الآليات القانونية لضبط العلاقة بينها وبين المؤسسة في سياق مسعى يرتكز على تفعيل التنسيق القطاعي المشترك بين مختلف قطاعات النشاط ذات الصلة”.

وتأتي هذه الدورة لتوطيد الشراكة مع القطاع الإجتماعي والاقتصادي، لاسيّما في مجال تثمين نتائج البحث والابتكار والتحويل التكنولوجي، تحديد الطرق والوسائل التي تسمح بتطوير التعاون ما بين مؤسسات البحث الوطنية والدولية، وكذا التنسيق والتشاور حول الأنشطة المتعلقة بتطوير المؤسسات العمومية ذات الطابع العلمي والتكنولوجي.

هذا وسيتضمن برنامج النّدوة مداخلات عرضت واقع البحث العلمي والتطوير التكنولوجي وآفاقه المستقبلية، لاسيّما ما يتعلق بالعلوم التطبيقية والتجريبية،تثمين البحث وتطويره.

تعليقات
Loading...