جراد.. مجازر 8 ماي 1945 ستبقى مغروسة بوجدان الجزائريين

0 19

قال الوزير الأول، عبد العزيز جراد، إن اليوم الوطني للذاكرة الذي أقره رئيس الجمهورية يبقي مجازر 8 ماي 1945 مغروسة بوجدان الجزائريين.

وحث الوزير الأول، الشباب على الاستلهام من مقومات الشخصية الوطنية والتسلح بالإرادة والعمل لربح معركة بناء المؤسسات لتحصين الوطن.

وكتب جراد في منشور له،”اليوم الوطني للذاكرة الذي أقره الرئيس، يبقي مجازر 8 ماي 1945 محفورة بذاكرتنا ومغروسة بوجدان الجزائريين”.

تابعا “ذكرى نترحم فيها على أرواح شهدائنا، ونحث فيها الشباب على الاستلهام من مقومات الشخصية الوطنية والتسلح بالإرادة”.

و”العمل لربح معركة بناء المؤسسات لتحصين الوطن وصون سيادته”.

تعليقات
Loading...