حرية الصحافة الجزائرية في المراتب الأخيرة عالميا

0 51

إحتلت الجزائر المرتبة 146 من بين 180 دولة في آخر تصنيف لمنظمة مراسلون بلا حدود، والمتعلق بحرية الصحافة في العالم.


وذكر التقرير المصاحب لهذا التصنيف أن حرية الإعلام في الجزائر مهددة بشكل خطير، بسبب تدهور المشهد السياسي في البلد.

كما اضاف التقرير أن السلطات تشدد ضغوطها على المشهد الإعلامي، فمنذ بداية 2019، توالت الإعتقالات في صفوف الصحفيين الجزائريين الذين يغطون الحراك الاحتجاجي.

وأضاف ذات التقرير أن العديد من الصحفيين ظلوا قيد الاحتجاز لدى اعتقالهم، وزج بهم في الحبس الاحتياطي لمدة طويلة في أحيان أخرى.

هذا وسبق لوزير الاتصال الناطق الرسمي للحكومة عمار بلحمير، إن انتقد بشدة منظمة “مراسلون بلا حدود”، على خلفيات تدخلها ومطالبتها بإطلاق الصحفي خالد درارني، معتبرًا أنها تستهدف الجزائر وتدافع عن المحرضين على حدّ وصفه، تحت غطاء حرية التعبير.

تعليقات
Loading...